أمازون برايم تطرح المقطع الترويجي للفيلم الوثائقي “اسمي هو: باولي موري”

باولي موري

أطلقت خدمة أمازون برايم فيديو المقطع الترويجي الرسمي للفيلم الوثائقي اسمي هو: باولي موري/ My Name Is Pauli Murray للمخرجتين بيتسي ويست وجولي كوهين، مشيرةً إلى أن الفيلم سيكون متاحًا في صالات السينما في الـ17 من سبتمبر/أيلول القادم، على أن يكون متاحًا للجمهور عبر خدمة أمازون برايم في الأول من أكتوبر/تشرين الأول القادم.

يصف وثائقي “اسمي هو: باولي موري” الناشطة والمحامية المدافعة عن حقوق المرأة باولي موري (1910 – 1985) بأنها واحدة من أكثر الشخصيات تأثيرًا في الولايات المتحدة في القرن الـ20، وذلك من خلال سرد الوثائقي لرحلة موري الفريدة وغير العادية كمحامية مدافعة عن الحقوق المدنية للأفارقة الأمريكيين، حيثُ تميز نشاطها القانوني والمدني بالدفاع عن قضايا العرق والمساواة بين الجنسين.

وبدأت موري نشاطها المدني ضد سياسات الفصل العنصري الأمريكية مع اتخاذها قرار الجلوس مع صديقتها روزا باركس في الموقف المخصص لأصحاب البشرة البيضاء في موقف باص بولاية فرجينيا في أربعينيات القرن الماضي، وهو ما أدى إلى اعتقالهما بسبب مخالفتها قوانين الولاية الخاصة بالعزل على أساس لون البشرة، ومنذ ذلك الوقت أصبحت موري رمزًا للناشطات المناضلات من أجل العدالة الاجتماعية.

وكان فيلم “اسمي هو: باولي موري” الوثائقي قد عرض لأول مرة في مهرجان صاندانس السينمائي في نهاية يناير/كانون الثاني الماضي، وهو من تأليف تاليا بريدجز مكماهون، سينك نورثرن، إلى جانب المخرجتين كوهين وويست.


مينا سبوت

التاريخ: 31 أغسطس 2021










الرابط المختصر: