كيت وينسلت.. مسلسل “Mare of Easttown” سيركز على “الجرائم الوحشية” للشرطة في حال عودته

مير من إيست تاون

كشفت الممثلة الأوسكارية كيت وينسلت أنه في حال تم العمل على إنتاج موسم جديد من مسلسل مير من إيست تاون/Mare of Easttown، فإنه سيركز أكثر على الجرائم التي ترتكبها قوات الشرطة خلال عمليات الاعتقال.

موقع بيزنس إينسايدر نقل أن وينسلت الحائزة على جائزة إيمي عن دور المحققة مير شيان في مسلسل الجريمة والغموض الأمريكي الناجح على HBO، أشارت في مقابلة مع صحيفة الغارديان البريطانية إلى أنه في حال إنتاج موسم ثاني من “مير من إيست تاون”، فإنه سيتعمق أكثر في الجرائم التي تتهم قوات الشرطة بارتكابها.

وعلى الرغم من عدم معرفة وينسلت إن كانت ستعود لتأدية دور مير شيان مرة جديدة، فإنها أوضحت في حديثها أنه في حال تمت الموافقة على إنتاج موسم ثاني، سيكون من المؤكد أن “الأعمال الوحشية” التي تتهم بارتكابها قوات الشرطة سواء في بريطانيا أو الولايات المتحدة من المواضيع التي ستتناولها قصة الموسم الثاني، مشيرةً إلى أنه “لا يمكن التظاهر بأن هذه الأشياء (الأعمال الوحشية) لم تحدث”.

وأضافت وينسلت (46 عامًا) في حديثها مع المجلة البريطانية أنها عانت كثيرًا في سبيل إيجاد الكلمات المناسية لمناقشة الأخطاء التي ترتكبها قوات الشرطة، معيدةً التذكير بحادثة وفاة جورج فلويد، الذي قضى بعد ممارسة العنف علي يد قوات الشرطة الأمريكية لحظة اعتقاله، وكذلك سارة إيفرارد التي عثر على جثتها في لندن، وقالت التحقيقات إن واين كوزينز، الضابط في وحدة الحماية الدبلوماسية هو من قام باختطافها وقتلها.

ووصفت وينسلت الحادثتين بأنهما يجعلان الجميع يشعرون “بالخيانة والضعف”، وأضافت بأنه يجب على الجميع “تحويل هذه اللحظات إلى أشياء ذات معنى”، ومضت في القول مطالبة بـ”استخدام أصواتنا بالإنابة عن الأشخاص الذين أصواتهم غير مسموعة”، لافتةً إلى وجود طرق عديدة يمكن استخدامها لإيصال أصواتنا لم تكن على دراية بها عندما كانت في العشرينات من عمرها.

وكانت وينسلت قد أشارت سابقًا إلى أنها بالاشتراك مع صُناع مسلسل “مير من إيست تاون” لم يكن لديهم اهتمام بإنتاج موسم ثاني، حتى أنهم اتفقوا على رفض فكرة إنتاجه في حال طلبت HBO ذلك، لكن المراجعات النقدية الإيجابية التي حظي بها المسلسل، وحصوله على 16 ترشيحًا في جوائز إيمي، فاز بأربعة منها، أعاد إحياء فكرة إنتاجه مرة أخرى.

ومضت وينسلت في القول مشيرة إلى أنها بدأت تتشارك مع الكاتب براد إنجلسبي بعض الأفكار المرتبطة بالموسم الثاني، لكنها أشارت أيضًا إلى أن إنتاجه سيتطلب منها الكثير من الجهد العاطفي، بالنظر لشخصية المحققة مير شيان، حيثُ أنها لا تزال غير متأكدة إن كان بإمكانها إعادة تمثيل الشخصية مرة أخرى، بالطريقة عينها التي ظهرت بها في الموسم الأول.

تدور أحداث سلسلة الجريمة “مير من إيست تاون” حول المحققة مير شيان التي تجد نفسها تحقق في جريمة قتل محلية وقعت في إحدى البلدات الصغيرة في ولاية بنسلفانيا، بينما تحاول على صعيد آخر الحفاظ على حياتها الشخصية من الانهيار، حيثُ يستكشف المسلسل الجانب المظلم لمجتمع محلي، مسلطًا الضوء على الطرق التي يمكن للعائلة والأحداث المأساوية أن تحدد مستقبلنا.


مينا سبوت

التاريخ: 28 ديسمبر 2021










الرابط المختصر: