سي إن إن وHBO MAX تحصلان على حقوق فيلم وثائقي يروي محاولة اغتيال أليكسي نافالني

أليكسي نافالني

حصلت خدمتا البث المباشر سي إن إن بلس وHBO MAX على حقوق الفيلم الوثائقي الذي يروي قصة محاولة اغتيال أليكسي نافالني، السياسي الروسي المعارض للرئيس فلاديمير بوتين، وهو من الأفلام التي يتولى إخراج دانيال روهر الحائز على جائزة مهرجان بالم سبرينغز السينمائي الدولي.

مجلة هوليوود ريبورتر أشارت إلى أن الفيلم الذي يشارك في إنتاجه سي إن إن فيلمز وHBO MAX سيكون متاحًا للمشاهدة في دول أمريكا الشمالية عبر خدمات سي إن إن والخدمة الحديثة سي إن إن بلس، فضلًا عن HBO MAX، مشيرةً إلى أن الفيلم لم يحصل بعد على أي حقوق بث دولية.

أقرأي/أقرأ أيضًا: سي إن إن بلس.. نظرة أولى على خدمة البث الجديدة

يروي الفيلم الوثائقي محاولة اغتيال نافالني عندما فقد الوعي أثناء توجه طائرته من سيبيريا إلى موسكو، مما اضطر طاقمها للهبوط اضطراريًا في أومسك، ونقل على إثر ذلك إلى إحدى المستشفيات المحلية في سيبيريا.

ولاحقًا تم نقل نافالني إلى برلين تحت ضغط من الحكومة الألمانية، وقال تقرير المستشفى الألماني إن السياسي الروسي تعرض لمحاولة تسميم عن طريق غاز الأعصاب نوفيتشوك الذي يعود للحقبة السوفيتية، وتتهم العديد من الدول الحكومة الروسية استخدامه في هجمات ضد المعارضين الروس الذي يقيمون خارج البلاد.

وكان نافالني قد علم بمحاولة اغتياله عن طريق موقع الصحافة الاستقصائية بيلنجكات المتخصص في تدقيق الحقائق واستخبارات المصادر المفتوحة، وتمت مشاركة التقرير حول احتمال وقوف الكرملين وراء محاولة الاغتيال مع العديد من الشبكات الإخبارية الدولية، بما في ذلك سي إن إن، وهو ما نفاه الرئيس الروسي متهمًا نتائج التقرير بأنها تأتي في إطار “حرب المعلومات” التي يشنها الغرب ضد موسكو.


مينا سبوت

التاريخ: 14 يناير 2022










الرابط المختصر: