سارة غيلار تختار زيندايا لتأدية دور البطولة في النسخة الجديدة من “بافي قاتلة مصاصي الدماء”

بافي قاتلة مصاصي الدماء

قالت سارة ميشيل غيلار، بطلة سلسلة الفانتازيا الكلاسيكية بافي قاتلة مصاصي الدماء/Buffy the Vampire Slayer إنها ستختار زيندايا لأدء دور بطولة النسخة الجديدة من السلسلة في حال قررت شركة فوكس للقرن الـ20 إعادة إنتاجها من جديد.

موقع IGN أشار إلى أن موقع Bloody Disgusting المتخصص بأعمال الرعب ذكر في تقرير أن غيلار أخبرت الصحفي إيفان روس كاتز مؤلف كتاب في كل جيل يولد قاتل: كيف علقت بافي في قلوبنا/Into Every Generation a Slayer Is Born: How Buffy Staked Our Hearts الذي صدر مؤخرًا، أنها ستصوت على اختيار زيندايا لدور البطولة في النسخة الجديدة من السلسلة الكلاسيكية التي صدرت ما بين عامي 1997 – 2003.

وجاء حديث غيلار بالتزامن مع الذكرى الـ25 لصدور الموسم الأول من سلسلة الأول “بافي قاتلة مصاصي الدماء”، حيثُ اعتبرت أنه الوقت المثالي الذي يمكنها من خلاله مشاركة وجهة نظرها حول من تعتقد أنها يمكنها أن تؤدي دور بافي سومرز في النسخة الجديدة.

ويقول الملخص الرسمي للكتاب إن كاتز “يستكشف الأهمية الثقافية للمسلسل (بافي قاتلة مصاصي الدماء) من خلال الكتاب الذي يمثل مجموعة أجزاء من التاريخ الشفوي”، بالإضافة إلى “مذكرات القاعدة الجماهيرية لشخصية لا يزال لها صدى عالمي بعد عقود” على صدور الموسم الأول.

ويأتي اختيار زيندايا من غيلار لتجسيد شخصية بافي في النسخة الجديدة في حال تقرّر إعادة إنتاجها، بعد نجاحها في الأعمال التي ظهرت بها خلال الأشهر الماضية، بما في ذلك فيلم سبايدرمان: لا طريق للوطن/Spider-Man: No Way Home، بالإضافة إلى مشاركتها بدور البطولة في سلسلة HBO الناجحة نشوة/Euphoria، وكذلك فيلم كثيب/Dune.

وكانت نقاشات قد ظهرت داخل شركة فوكس حول إمكانية إعادة إنتاج نسخة جديدة من سلسلة “بافي قاتلت مصاصي الدماء” في عام 2018، وأشارت التقارير إلى أن الاستديو كانت منفتحًا على إعادة إنتاجها مع المخرج الأصلي للسلسلة جوس ويدن، قبل أن تقرر فوكس إلغاء الفكرة بعد التقارير التي اتهمت ويدن بسوء المعاملة والسلوك غير المهني، وقال مصدران إن غيلار كانت من بين الأسماء التي كان لديها علاقة متوترة مع ويدن.


مينا سبوت

التاريخ: 22 مارس 2022










الرابط المختصر: