دعوى قضائية ضد نتفليكس لاستخدامها مقاطع من “Ace Ventura2” في وثائقي “Tiger King” بدون إذن

ملك النمور

رفعت شركة الإنتاج السينمائية مورجان كريك إنترتينمنت دعوى قضائية ضد شركة الترفيه العالمية نتفليكس وصُناع السلسلة الوثائقية ملك النمور/Tiger King بسبب استخدامهم مقاطع مصوّرة من فيلم الكوميديا إيس فينتورا2/2 Ace Ventura في إحدى حلقات السلسلة الوثائقية.

مجلة هوليوود ريبورتر الأمريكية قالت إن الدعوى القضائية المرفوعة ضد نتفليكس وشركة Goode Films، الجهة المنتجة للسلسلة الوثائقية، أشارت إلى أن حلقات “ملك النمور” التي تدور حول جو إكزوتيك، وهو مالك حديقة حيوانات للقطط الكبيرة، تخللها الكثير من المقاطع التي تسيء معاملة الحيوانات، بالإضافة إلى أن البرنامج روج لمؤامرة “قتل الحيوانات مقابل المال”، والتي استهدفت فيها حديقة الحيوانات المنافسة التي تملكها كارول باسكن، وهي ناشطة أمريكية في حقوق القطط الكبيرة، فضلًا عن ترويج السلسلة لحملة ترشح إكزوتيك لانتخابات الرئاسة الأمريكية،

الدعوى القضائية أشارت إلى أن صُناع “ملك النمور” استخدموا مقطعين من فيلم “إيس فينتورا2” بدون الحصول على إذن أو ترخيص من الجهة المنتجة، حيثُ ظهر في المقطعين الممثل الكوميدي جيم كاري لمدة خمس ثوان، وأشارت المجلة الأمريكية إلى أن “إيس فينتورا2” هو الفيلم الوحيد الذي استخدمت مقاطعه في وثائقي “ملك النمور”.

وبحسب هوليوود ريبورتر فإن الدعوى القضائية زعمت أن مقاطع “إيس فينتورا2” زادت من نسبة مشاهدات سلسلة “ملك النمور” التي وصلت إلى ملايين المشاهدات، بالإضافة إلى تعزيزها القيمة التجارية للسلسلة الوثائقية من خلال إظهارها أن الحيوانات البرية غالبًا ما تستخدم في إنتاج الأعمال السينمائية أو التلفزيونية.

وتطالب مورجان كريك إنترتينمنت في الدعوى القضائية بالحصول على تعويضات مالية، بالإضافة إلى دفع أجور الفريق القانوني الموكل بالقضية، وكذلك منع الجهات المنتجة لـ”ملك النمور” من استخدام أي من مقاطع الأعمال التي تقوم بإنتاجها، وذلك بعدما فشلت بحل الخلاف مع نتفليكس بدون التوجه للقضاء.

تدور أحداث سلسلة “ملك النمور” الوثائقية في عالم محبي القطط الكبيرة الأغرب من الخيال، وفقًا لما ذكرت نتفليكس في وصفها، حيثُ يبرز من بين غريبي الأطوار والشخصيات التي تتشارك الهوس ذاته جو إكزوتيك، مغني موسيقى الأرياف ومدير حديقة حيوانات في ولاية أوكلاهوما، بقصة شَعره المميزة وولعه بالأسلحة وتعدد الزيجات.

ويشارك إكزوتيك، ذو الشخصية الجذابة والطائشة أيضًا، ولعه في اقتناء القطط الكبيرة مع شخصيات غريبة من مروجي المخدرات والمحتالين وزعماء الطوائف، متحدثين عن الحالة الراهنة وما تحظى به حدائق حيواناتهم الخطيرة من اهتمام.

إلا أن الأوضاع تتخذ منعطفًا آخر حين تُهدد مالكة أحد مآوي القطط الكبيرة، وهي باسكن، بإخراجهم من مجال هذا العمل وإنقاذ فصيلة القطط الكبيرة، مؤججة بذلك عداوة تؤدي إلى اعتقال إكزوتيك بتهمة تدبير عملية قتل مأجور، وتكشف عن قصة معقدة، حيث يكون فيها المالك أشد خطرًا من الحيوانات الشرسة التي يقتنيها


مينا سبوت

التاريخ: 28 ديسمبر 2021










الرابط المختصر: