جيم ميكل يتعاون مع نتفليكس على مشروع جديد مقتبس من سلسلة الروايات المصورة “God Country”

بلد الله

قال موقع ديدلاين الترفيهي إن جيم ميكل الكاتب الرئيسي لسلسلة الفانتازيا والمغامرة سويت توث: الفتى صاحب القرنين/Sweet Tooth التي أنتجتها شركة نتفليكس، قد عاد للتعاون مع نتفليكس مرة أخرى على مشروع جديد مقتبس عن سلسلة الروايات المصورة بلد الله/God Country للكاتب دوني كيتس،

تتبّع سلسلة الروايات المصوّرة التي صدّرت من ستة أجزاء في عام 2017 قصة إيمت كونيلان، وهو رجل أرمل كبير السن يعاني من الخرف، الأمر الذي يسبب مشاكل دائمة ليس لأطفاله فقط، إنما لرجال الشرطة أيضًا الذين يواجهون صعوبة بالتعامل معه أثناء نوبات غضبه العنيفة.

لكن عندما يضرب إعصار منزله الواقع في إحدى البلدات الغربية في ولاية تكساس، فإنه ينهض من بين الحطام يحمل سيفًا مسحورًا مع عقل وجسد قويين، مما يجعله الرجل الوحيد القادر على مواجهة مخلوقات العالم السلفي التي ظهرت مع السيف المسحور.

ويعتبر هذا التعاون الثاني بين ميكل ونتفليكس بعد تعاونهما سابقًا في سلسلة المغامرة “سويت توث: الفتى صاحب القرنين” المقتبس من سلسلة القصص المصوّرة المحدودة التي كتبها ورسمها جيف لومير، وتدور أحداثه قبل عشر سنوات من كارثة التدهور العظيم التي أحدثت دمارًا في العالم، مما أدى إلى ظهور غامض لمخلوقات هجينة، تولد نصفها أطفال ونصفها الآخر حيوانات.

وكانت نتفليكس قد أعلنت سابقًا عن تمديدها سلسلة “سويت توث” لموسم ثان بعد النجاح الجماهيري الذي حققه الموسم الأول، حيثُ أظهرت إحصائيات المشاهدة أن 60 مليون حساب شاهد الموسم الأول لمدة دقيقتين على الأقل خلال الأسابيع الأربعة الأولى التي أعقبت طرحه عبر منصتها الخاصة في 4 يونيو/حزيران 2020، مضيفًا بأن “سويت توث” تصدّر قائمة أعمالها الأصلية الأكثر مشاهدة للربع الثاني من العام الجاري.


مينا سبوت

التاريخ: 15 ديسمبر 2021










الرابط المختصر: