النجم السابق لسلسلة Cheer الوثائقية يعترف بارتكاب جريمتي استغلال جنسي

جيري هاريس

اعترف جيري هاريس، النجم السابق لسلسلة Cheer الوثائقية التي تنتجها نتفليكس، بأنه مذنب بالتهم التي وجهت إليه في سياق القضية المرتبطة بسوء السلوك الجنسي، وهي سلسلة من القضايا ذات الصلة المرفوعة ضده حول استغلال الأطفال في المحتوى الإباحي، وفقًا لما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية.

الصحيفة قالت في تقريرها إن هاريس توصل إلى اتفاق مع الادعاء العام ينص على إقراره بالذنب في اثنتين من التهم السبعة الموجهة إليه، وتضمنت التهمتان اعترافه الحصول على صور جنسية من قاصر، وممارسته سلوك جنسي غير قانوني مع قاصر آخر، على أن يتم إسقاط التهم الخمسة المنسوبة إليه بعد صدور الحكم.

وقال بيان صادر عن فريق هاريس القانوني إن موكله يريد أن “يتحمل المسؤولية عن أفعاله والتعبير علنًا عن ندمه عن الضرر الذي تسبب فيه للضحايا”، وتابع مضيفًا أن هاريس كان هو الآخر “ضحية للاعتداء الجنسي” عندما طفلًا، لافتًا إلى أنه “نظرًا لعدم وجود ملاذ آمن لمناقشة استغلاله، قام جيري (هاريس) بدلًا من ذلك بإخفاء صدمته (…) وأصبح هو نفسه مذنبًا عندما كان مراهقًا أكبر سنًا”.

وكانت السلطات الأمريكية قد ألقت القبض على هاريس بتهمة استغلال الأطفال في المواد الإباحية في سبتمبر/أيلول في 2020، وذلك بعد أشهر فقط من عرض الموسم الأول لسلسلة Cheer على نتفليكس، وهو واحد من الأعمال الوثائقية التي أشادت بها المراجعات النقدية، وتدور قصته حول فريق التشجيع الخاص بكلية نافارو في كورسيكانا بولاية تكساس.

وكان الموسم الثاني من السلسلة الذي عرض لأول مرة في يناير/كانون الثاني الماضي، قد خصص حلقة كاملة لتسليط الضوء على قضية هاريس، والتي تحدث فيها لأول مرة الأولاد مع عائلاتهم عن جرائم الاستغلال الجنسي التي يزعم أن هاريس ارتكبها، حيثُ روى الأولاد تجاربهم مع هاريس الذي كان يعتمد فيها على شهرته في عالم تشجيع الفرق الرياضية.


الوسوم

،

منصات

مينا سبوت

التاريخ: 11 فبراير 2022










الرابط المختصر: