إف إكس تؤكد إلغاء تعاونها مع الكاتب ماثيو وينير في مشروعه التلفزيوني الجديد

ماثيو وينير

أكد جون لاندغراف، الرئيس التنفيذي لشركة إف إكس، أن المشروع التلفزيوني الجديد للكاتب ماثيو وينير يحتاج للبحث عن شركة إنتاج جديدة، بعدما قررت الشركة الملوكة لوالت ديزني عدم المضي قدمًا في إنتاجه، وفقًا لما نقلت مجلة هوليوود ريبورتر.

لاندغراف قال في تصريحات لبرنامج البودكاست الأسبوعي TV Top 5 الذي تنتجه هوليوود ريبورتر، إن إف إكس قررت عدم المضي قدمًا في الدراما التلفزيوينية التي كانت قيد التطوير مع وينير، الكاتب الرئيسي للسلسلة التلفزيونية رجال ماديسون/Mad Men.

كانت إف إكس برودكشنز قد أعلنت لأول مرة أن المشروع التلفزيوني الجديد قيد التطوير من أجل عرضه على شبكة الكابلات إف إكس في يوليو/تموز 2020، وكان من المفترض أن تكون السلسلة التلفزيونية المحتملة من كتابة وينير، بالإضافة إلى توليه مهام الإنتاج التنفيذي، مع احتفاظها لتفاصيل القصة الخاصة بالمشروع الدرامي.

لكن سرعان ما واجهت إف إكس انتقادات بعد إعلانها عن تعاونها مع وينير في المشروع الدرامي الجديد، ويرجع ذلك لاتهام كاتر غوردون، الكاتبة المشاركة في “رجال ماديسون”، وينير بالتحرش الجنسي في 2017، وقالت غوردون إن وينير طلب منها السماح له بمشاهدتها عارية لأنها جعلها تعمل معه في السلسلة التلفزيونية.

وبعد عام من وقوع حادثة التحرش تم إقالة غوردون من عملها ككاتبة مشاركة في “رجال ماديسون”، ولم تعد للعمل في صناعة الترفيه منذ ذلك الوقت، ووفقًا لما رصد فريق مينا سبوت فإن غوردون شاركت في كتابة 14 حلقة من السلسلة ما بين عامي 2008 – 2009، علمًا أن السلسلة صدر منها 92 حلقة ما بين عامي 2007 – 2015.

وعملت غوردون بدلًا من ذلك على تأسيس منظمة غير ربحية  تعرف باسم Modern Alliance، وهي من المنظمات الناشطة في مجال مساعدة ضحايا التحرس الجنسي، كما أنها قدمت خطة لكيفية إنشاء بيئة عمل أكثر أمانًا حتى لا يعيد التاريخ نفسه بعد علمها بعودة وينير إلى صناعة الترفيه.

وكان وينير قد نفى مرارًا ما وصفه بـ”ادعاءات” غوردون، وقال في تصريحات نقلتها صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية في 2018، إن لديه مجموعة من الأسباب تجعله يعتقد أنه لم يقل ذلك، وتابع مضيفًا أنه يتذكر جيدًا عدم طلبه ذلك من غوردون، وفي وقت لاحق أكدت الكاتبة السابقة في السلسلة التلفزيونية مارتي نوكسون في تصريحات صحفية الاتهامات التي وجوتها غوردون ضد وينير.


مينا سبوت

التاريخ: 18 فبراير 2022










الرابط المختصر: