فيلم “Spider-Man: No Way Home” يستمر بتحقيق الأرقام القياسية في شباك التذاكر

سبايدرمان: لا طريق للوطن

يستمر فيلم مارفل استديو وسوني سبايدرمان: لا طريق للوطن/Spider-Man: No Way Home الجزء الأخير من ثلاثية جون واتس في الحفاظ صدارة شباك التذاكر في أمريكا الشمالية، وذلك بعد مرور أكثر من 45 يومًا على إصداره في صالات السينما العالمية، بينما حافظ الجزء الخامس من سلسلة أفلام الرعب الكلاسيكية الصرخة/Scream على المركز الثاني في عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة للأسبوع الثاني على التوالي.

عند مراجعة الأعمال السينمائية الخمسة الأولى الأكثر تحقيقًا للإيرادات في شباك التذاكر في أمريكا الشمالية، يمكننا ملاحظة أن ثلاثة أفلام حافظت على تواجدها ضمن قائمة الأفلام الخمسة الأولى الأكثر تحقيقًا للإيرادات في عطلات نهاية الأسبوع منذ بداية العام الجاري، بما في ذلك رجل الملك/The King’s Man، وفيلما “الصرخة” و”لا طريق للوطن”.

ويرجع ذلك إلى تفضيل معظم شركات الترفيه إرجاء العروض لأعمالهم السينمائية إلى ما بعد انحسار متحور أوميكرون سريع الانتشار، أحدث السلالات الناجمة عن الجائحة العالمية، وهو الأمر الذي أثر بشكل مباشر على شباك التذاكر، بعدما كان في طريقه للتعافي على خلفية دفعة الانتعاش التي حظيت بها مع تحول مارفل استديو إلى العرض المسرحي الخاص، وكذلك مجموعة الأفلام التي أطلقتها سوني خلال العام الماضي.

ومع ذلك يستمر “لا طريق للوطن” الذي يعتبر النهاية الأمثل لثلاثية واتس بتحقيق المزيد من الأرقام الجديدة، بعدما أصبح يفصله ما يزيد على 25 مليون دولار بقليل عن التقدم إلى المركز الثالث في قائمة الأفلام الأكثر تحقيقًا للإيرادات في السوق المحلية، وهو ما يعني تراجع فيلم آفاتار/Avatar إلى المركز الرابع، بينما يستمر فيلم حرب النجوم: القوة تنهض/Star Wars: The Force Awakens بالحفاظ على الصدارة بإيرادات تزيد عن 936.6 مليون دولار.

وعلى الرغم من تسجيله انخفاضًا بالإيرادات بنسبة 21.5 بالمائة، فقد تصدر “لا طريق للوطن” قائمة الأفلام الأكثر تحقيقًا للإيرادات في عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة، بعدما جمع 11 مليون دولار، بينما وصلت كامل إيراداته في كافة المسارح العالمية إلى 1.738 مليار دولار، من ضمنها مليار دولار من شباك التذاكر العالمي، علمًا أن الفيلم لم يعرض بعد في الصين، التي ينظر إليها على أنها أكبر أسواق صناعة الترفيه على مستوى العالم.

ومن المتوّقع أن تلتزم مارفل وسوني بالعرض المسرحي الخاص للفيلم حتى نهاية الشهر الحالي على أقل تقدير، قبل أن يظهر على منصة ديزني بلس، كما أن “لا طريق للوطن” لا يزال لديه الكثير من الوقت قبل أن يظهر على منصة نتفليكس التي تملك حقوق بث أفلام سوني للأعوام الخمسة القادمة.

أما الجزء الخامس من سلسلة أفلام “الصرخة” من إنتاج باراماونت بيكتشرز فقد استمر بالحفاظ على المركز الثاني للأسبوع الثاني على التوالي، لكن إيراداته انخفضت بنسبة 39.8 بالمائة، حيثُ بلغت إيراداته في السوق المحلية 7.3 مليون دولار، بينما جمع الفيلم إيرادات بقيمة 106.2 مليون دولار على مستوى العالم، بما في ذلك أمريكا الشمالية، وهو من الأعمال المتوقع أن يصل إلى شبكة باراماونت بلس في النصف الثاني من فبراير/شباط الجاري.

كما حافظ فيلم الرسوم المتحركة هواة الغناء2/Sing2 من إنتاج يونيفرسال بيكشرز على المركز الثالث للأسبوع الثاني على التوالي، لكنه سجل انخفاضًا في الإيرادات بنسبة 16.5 بالمائة ، فقد وصلت إيرادات الفيلم في السوق المحلية إلى 4.8 مليون دولار في عطلة الأسبوع الأخيرة، والتي تضاف إلى إيرادات السوق العالمية ليتجاوز بذلك حاجز الـ267 مليون دولار ، وهو ما يعتبر نسبة أكثر من الجيدة قياسًا بإيرادات أفلام الرسوم المتحركة التي تأتي من خارج عالم ديزني.

وهو من الأفلام التي لا يزال غير معروف التاريخ المحدد للإصدار المسرحي الخاص، علمًا أن الشركة المنتجة لم تذكر بعد إن كان هناك إمكانية من وصوله إلى خدمات البث التدفقي، فيما رجحت تقارير أن يظهر فيما بعد عبر خدمة البث بيكوك، فضلًا عن حصول شبكة ستارز على حقوق بثه في الولايات المتحدة.

كما حافظ فيلم الرومانسية التاريخي الحب الفدائي/Redeeming Love أيضًا من إنتاج يونيفرسال بيكشرز على المركز الرابع للأسبوع الثاني على التوالي، الفيلم الذي انطلق عرضه الأول في المسارح الأسبوع الماضي سجل انخفاضًا بالإيرادات بنسبة 47.6 بالمائة، حيثُ توقفت إيراداته المحلية عند مبلغ 1.8 مليون دولار في عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة، فيما جمع إيرادات بقيمة 6.5 مليون دولار من مختلف الأسواق العالمية.

وكما الحال مع أفلام يونيفرسال بيكشرز، فإن “الحب الفدائي” من المتوّقع أن يظهر على منصة بيكوك المحلية بعد مضي 45 يومًا على العرض المسرحي الخاص، وسط ترجيحات بأن العرض على المنصة المحلية سيكون قبل هذا التاريخ بالنظر للاتفاقية المبرمة بين بيكوك والجهة المنتجة التي تتيح لها عرض مجموعة من الأفلام قبل انتهاء عرضها المسرحي الخاص، بينما لا يزال يبحث عن إحدى خدمات البث المباشر للحصول على حقوق العرض العالمي.

ولم يختلف فيلم المغامرة الكوميدي رجل الملك/The King’s Man من إنتاج استديوهات فوكس للقرن الـ20 في الترتيب عن الفيلمين السابقين، فقد استمر في الحفاظ على المركز الخامس للأسبوع الثاني على التوالي، مسجلًا هو الآخر انخفاضًا بالإيرادات بنسبة 1.6 بالمائة، فقد جمع الفيلم من شباك التذاكر المحلية في عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة 1.7 مليون دولار، بينما وصلت إيراداته إلى 114.4 مليون دولار في مختلف المسارح العالمية، من ضمنها طبعًا السوق المحلية.

وعلى عكس أفلام استديوهات فوكس للقرن الـ20 التي يسجل ظهورها على منصة ديزني بلس بعد الانتهاء من عرضها الحصري في صالات السينما، فإن ديزني بلس لم تدرج الفيلم ضمن قائمة العروض السينمائية للعام الجاري، بينما توقعت تقارير أن يتم عرض الفيلم على خدمة هولو الأمريكية.


مينا سبوت

التاريخ: 31 يناير 2022










الرابط المختصر: